جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي تنظم مبادرة ” تعزيز حق الأشخاص ذوي الإعاقة في المشاركة الرياضية”

ضمن مشروع توفير بيئة آمنة للشباب في قطاع غزة بتمويل من صندوق الأمم المتحدة للديمقراطية UNDEF, وبالتعاون مع جمعية دير البلح لتأهيل المعاقين، نظمت جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي مبادرة ” تعزيز حق الأشخاص ذوي الإعاقة في المشاركة الرياضية ” والتي جاءت كنقلة نوعية في مجال تعزيز حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة حيث أقيمت مباراة كرة سلة ما بين فريقين من فئة الأشخاص ذوي الإعاقة والتي جاءت كدافع وبداية موفقة لبداية تفعيل هذا النوع من الأنشطة .

هذا وقد تم توقيع مذكرة تفاهم بين جمعية الوداد وجمعية دير البلح حول دعم مشاركة الأشخاص ذوي الإعاقة في الأنشطة الرياضية وخطوة في إطار التربيط وبناء العلاقات مع الجمعيات والمؤسسات المهتمة بهذه الفئة، وحرصاً من جمعيتنا على حفظ وتمكين حقوق هذه الفئة المهمة في المجتمع .

جمعية الوداد بالشراكة مع مدرسة الهدى الثانية تنفذان مبادرة تشجيع العمل التطوعي

نفذت جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي بالشراكة مع مدرسة الهدى الثانوية للبنات في منطقة الشيخ رضوان  مبادرة  تشجيع العمل التطوعي والتي جاءت ضمن أنشطة مشروع توفير بيئة أمنة  للشباب في قطاع غزة، الممول من صندوق الأمم المتحدة للديمقراطية.

حيث تهدف هذه المبادرة لزرع روح التطوع وغرس مفاهيم المواطنة لدى الطالبات من خلال قيامهن بتشجير أجزاء من المدرسة والحفاظ على تلك الأشتال التي زودتها وزارة الزراعة للمبادرة.

الجدير ذكره أن جمعية الوداد من خلال نادي الشباب تنظم عدة مبادرات في قطاع غزة بهدف نشر الوعي لدى المجتمع الفلسطيني في قطاع غزة.

جمعية الوداد والكلية العربية تنفذان مبادرة بعنوان تشكيل هيئة إدارية طلابية في الكلية العربية

نفذت جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي بالشراكة مع الكلية العربية للعلوم التطبيقية مبادرة بعنوان (تشكيل هيئة إدارية طلابية في الكلية العربية للعلوم التطبيقية) ،حيث جاء هذا النشاط ضمن مشروع توفير بيئة آمنة للشباب الممول من صندوق الأمم المتحدة للديمقراطية .

و تم تنفيذ نشاط رياضي عبارة عن مباراة تحدي بين جمعية الوداد والكلية العربية في إطار أنشطة المبادرة  حيث توج النشاط بفوز فريق جمعية الوداد على فريق الكلية العربية . وفي لفتة جميلة من أعضاء فريق جمعية الوداد قاموا بإهداء كأس الفوز للجامعة العربية تثمينا على دور الجامعة في احتضان المبادرة والتعاون المشترك بين الجامعة والجمعية .

وهدف النشاط إلى فتح أبواب ثقافية اجتماعية رياضية كنافذة جديدة لعمل الهيئة الإدارة لتصبح جسم إداري وقائم بأعماله ومهامه في الكلية.

للسنة الرابعة على التوالي الوداد تستكمل أنشطة مشروع توفير مساحات صديقة وآمنة للأطفال العاملين

أطلقت جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي مشروع توفير مساحات صديقة وآمنة للأطفال العاملين – شرق وغرب مدينة غزة كمنطقة جغرافية مستهدفة لسنة 2017-2018 , وذلك للسنة الرابعة على التوالي والذي تنفذه جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي بتمويل كريم من مؤسسة جمع الطوابع الهولندية.

حيث يقوم المشروع علي توفير الحماية الفعالة للأطفال العاملين كهدف عام للمشروع من خلال تقديم خدمات الدعم النفسي والاجتماعي والترفيهي،  بالاضافة إلى البرامج التنموية.

كما ويساهم البرنامج في الحد من ظاهرة عمالة الأطفال والمساهمة في ضمان مستوى من الحماية لهم وتحسين الصحة النفسية في إعادة تأهيلهم ودمجهم في برامج تعليمية رسمية وغير رسمية من خلال زيادة الوعي العام في مناطق شرق وغرب غزة حول مفاهيم عمالة الأطفال مع التركيز علي العنف ضدهم.

وقد أكد الاستاذ أحمد المغاري منسق المشروع على ضرورة تنفيذ مثل هذه المشاريع مناشداً  كافة فئات المجتمع و مؤسسات المجتمع المحلي بضرورة الأخذ بعين الاعتبار هذه الظاهرة المجتمعية، لما لها من تبعيات سلبية على مجتمعنا الغزي.

نادي اللغة النجليزية ينظم لقاءاً ثقافيا لعرض إبداعات رواده

نظم نادي اللغة الانجليزية، التابع لمنتدى رواد الشبابي )مشروع نادي الشباب) مساء أمس لقاءاً ثقافياُ لعرض إبداعات الشباب وتنمية قدراتهم في اللغة الانجليزية، وذلك على أرض المسرح الثقافي لجمعية الوداد للتأهيل المجتمعي، وذلك بحضور عدد من الناشطين والمهتمين باللغة الانجليزية.

يهدف هذا اللقاء إلى إعادة ترتيب العمل في نادي اللغة الانجليزية التابع للجمعية في الفترة المقبلة وتنشطي العاملين فيه.

تأتي هذه الفعالية في إطار دعم المؤسسة لمهارات الشباب الفلسطيني وتأكيداً على أولوية العمل الشباب في قطاع غزة ودمجهم في المجتمع الفلسطيني لأخذ دورهم الريادي والقيادي فيه.

حيث شارك في النشاط 200 شاب وشابة من تخصصات اللغة الانجليزية في الجامعات المحلية، وتم تقديم عروض وفقرات باللغة الانجليزية من ابداعات الشباب ونقاش أولويات العمل في الفترة المقبلة.

 

 

 

جمعية الوداد تقيم حفلاً ثقافياً لإطلاق كتاب مخاطرة الذاكرة

في تحدٍ للذاكرة ووسط حضور جماهيري لافت، أقامت جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي مساء اليوم على أرض مسرحها الثقافي احتفالا ثقافياً لإطلاق كتاب “مخاطرة الذاكرة”.

 

حيث جاء هذا الاحتفال من أجل اختتام مشروع أجيال العودة الذي أطلقته جمعية الوداد بالشراكة مع هيئة خدمات الأصدقاء الأمريكية “كويكرز”.

 

وتناول الحفل عرض لقصص من التراث والبلاد والتاريخ جاء من وحي أقلام متدربين التحقوا بعدة دورات تدريبية متخصصة ضمن مشروع أجيال العودة،

 

في مستهل كلمته رحب الدكتور نعيم الغلبان/ رئيس مجلس إدارة جمعية الوداد بالحضور، مؤكدا على أهمية دور الشباب في الدفاع عن قضاياهم العادلة بما فيها حق العودة، داعيا إياهم إلى عدم الالتفات إلى الهوامش التي تلهيهم عن تلك القضية الجوهرية.

 

كما وأكد الدكتور الغلبان أن هذا الحفل والعروض المسرحية المستوحاة من نصوصه هذا يدلل على أن الشعب الفلسطيني لازال الأفضل في عزيمته وإرادته عن كل الشعوب العربية، فرغم الألم والهم ما زال هو الأكثر فهماً لقضيته.

 

هذا وقد تخلل الحفل توزيع نسخ من كتاب خاطرة الذاكرة باللغة العربية على الحضور إضافة إلى العرض المسرحي المتاهة، واختتم الحفل بتوزيع شهادات شكر لكل المشاركين في المشروع على جهدهم المتواصل في إنجاح مشروع أجيال العودة.