الوداد تحفز وتدعم تأهيل ودمج كبار السن وتعزيز قدراتهم في المجتمع المحلي

نفذت جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي يوم أمس الثلاثاء يوم ترفيهي في نادي بيت جدودنا لكبار السن فئة المسنات ، وقد تخلل اليوم العديد من الأنشطة الترفيهية والاجتماعية والمسابقات الشيقة.

حيث قام بتنفيذ هذه الأنشطة فريق العمل و مجموعة من المتدربين من جامعة الأزهر ومجموعة  من متدربين  مؤسسة كريستاس.

بدوره رحب الأستاذ /أحمد مغاري منسق البرامج بالحضور ، مؤكداُ على اهمية هذه الأنشطة التي تعمل على  تلبية رغبات كبار السن من جميع النواحي التربوية والنفسية المختلفة.

وقد جاء هذا النشاط ضمن مشروع نادي بيت جدودنا ، والذي يهدف  إلى تأهيل ودمج كبار السن في المجتمع وتمكينهم ليمارسوا أدوراهم من خلال المتابعة الفردية وتقديم المساندة الاجتماعية والنفسية.

 

 

 

 

 

الوداد تعقد ورشة عمل لدعم ومناصرة كبار السن

بمناسبة اليوم العالمي لكبار السن وضمن الحملة التي قامت بها جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي لدعم ومناصرة قضايا كبار السن ِADA، عقدت الجمعية ورشة عمل بعنوان” خطوة نحو المستقبل” جاء ذلك بالشراكة مع مؤسسة Help Age

شارك فيها أعضاء من نادي بيت جدودنا، وعدد لفيف من كبار السن بالإضافة إلى ممثلين عن وزارة التنمية الاجتماعية والعمل والصحة، وممثلين عن مؤسسات حقوقية ومجتمعية، وعدد من الشخصيات المستقلة.

تخللت الورشة عرض انجازات وتجارب لكبار السن الناجحة في نادي بيت جدودنا، ومن ثم فتح باب النقاش والخروج بمجموعة من التوصيات والاقتراحات أهمها تبني الوزارات والمؤسسات بشكل علمي وفعلي قضايا كبار السن.

 الدكتور جميل سلامة ممثل مركز فلسطين للدراسات القانونية والقضائية (القسطاس) أثنى  على جهود المركز في تبني قضايا كبار السن من خلال إعداد مسودة قانونية تضمن حقوق كبار السن لطرحها على المجلس التشريعي والجهات المختصة سعياً للوصول لقانون يحمي كبار السن وينظم الخدمات المقدمة لهم ويوفر الحماية والرعاية الكاملة .

الأستاذ ابراهيم التوم منسق برامج جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي استعرض تجربة جمعية الوداد على مدار10أعوام  في تبنيها لقضايا كبار السن ،موضحاً أبرز الخدمات التي قدمتها الجمعية من خلال ناد بيت جدودنا اثرها الايجابي والفعال على حياة كبار السن .

 وبدوره شدد منسق برنامج الاسرة وكبار السن أحمد المغاري على أهمية هذه الفعالية في تسليط الضوء على واقع كبار السن من خلال حملات الدعم والمناصرة .

وقدم المغاري الشكر الجزيل لكل المؤسسات والوزرات الراعية لهذه الفعاليات، مثمناً جهودهم الطيبة لإكمال دور جمعية الوداد في ايصال صوت كبار السن الى صناع القرار.

 

 

 

 

الوداد تشكل سلسلة من الزيارات في اليوم العالمي لكبار السن

ضمن سلسلة الأنشطة التي تنفذها جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي بمناسبة اليوم العالمي لكبار السن، قامت جمعية الوداد بتشكيل سلسلة من الزيارات الميدانية  لمناصرة حقوق كبار السن، شملت المركز الفلسطيني للديمقراطية وحل النزعات ومركز القسطاس ووزارة الصحة والمركز الفلسطيني لحقوق الانسان.

يهدف النشاط لتسليط الضوء على احتياجات فئة كبار السن ورفع مستوى الوعي لدى المسنين، وذلك من خلال تلبية حقوقهم  في المشاركة لكل جزء من حياتهم وربطهم بمقدمي الخدمات ومنحهم  فرصة للتواصل مع أصحاب القرار وإبراز قضاياهم المختلفة، والتأكيد على دورهم الإيجابي في المجتمع.

بدوره تحدث منسق برنامج كبار السن الأستاذ أحمد المغاري عن تجربة جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي والمؤسسة الدولية لرعاية كبار السن HelpAge International والتي كان لها الدور الكبير في تسليط الضوء على واقع كبار السن وأهم الاحتياجات والمشكلات التي يعانون منها.

وشدّد المغاري إلى ضرورة تكثيف الجهود والعمل على تقديم الخدمات بشكل تخصصي متكامل لكبار السن، وتوفير بيئة داعمة وحاضنة تستثمر طاقاتهم وتوظف خبراتهم تضمن لهم حياة كريمة تليق بحجم تضحياتهم وإنجازاتهم على مدار سنوات العمر.

Within the activities in which WSCR interests on the occasion of the International Day of Older Persons, it carried out a series of field visits to advocate for the rights of older persons including Palestinian Center for Democracy and Conflict Resolution, Qastas Center, Ministry of Health and the Palestinian Center for Human Rights.

The activity aims to shed light on needs of elderly and raise awareness of the elderly through providing them a space to participate in every part of their lives, connecting them with service providers and decision makers, highlighting their different issues, and emphasizing their positive role in society.

In his turn, elderly program coordinator , Mr. Mghari, talked about the experience of WSCR and HelpAge International and their great role in shedding light on the reality of the elderly, their needs, and the problems from which they suffer.

He emphasized the need of intensifying the professional services older persons get and supportive environment that helps making use of their experiences.

الوداد تنظم دورة تدريبية بعنوان “كيفية استخدام الحاسوب” لعدد من كبيرات السن

جمعية الوداد/ غزة

بالتزامن مع اليوم العالمي لكبار السن وفي إطار تمكين الجمعية من الاستمرار في تقديم خدماتها الثقافية والتعليمية والصحية لفئة كبار السن نظمت جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي دورة تدريبية في “كيفية استخدام الحاسوب ” وذلك في جمعية الهلال الأحمر في غزة.
تعتبر هذه الدورة والتي تستمر لمدة شهر هي الأولى من نوعها ، حيث تستهدف عدد من المسنات في القطاع.
رحب القائمون على هذه الدورة في لقائها الأول بالمشاركات وتم تعريفهم بالدورة وأهميتها على الصعيد النفسي والاجتماعي لكبير السن .
من جانبه عبر الأستاذ عماد الحطاب مساعد المدير العام ومدير برامج تعليم الكبار في جمعية الهلال الأحمر عن سعادته بوجود هذه الفئة وحرصها على الاندماج ضمن هذه الأنشطة التعليمية والمجتمعية.
وأكد الحطاب على ضرورة عقد مثل هذه الدورات بشكل متكرر بين الجمعيتين لما يصب في مصلحة هذه الفئة.
وفي الختام عبر المشاركات عن مدى انسجامهن واستفادتهن وسعادتهن بمثل هذه الدورة، كما طالبن بان يتم التواصل معهم بشكل دوري من خلال مواضيع نوعية ومتنوعة.

الوداد تنفذ لقاء توعوي صحي خاص بالعلاج الطبيعي لفئة المسنين

نفذت جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي لقاءًا توعوياً لكبار السن، ضمن برامج المساندة الاجتماعية التي تقدمها جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي، بالتنسيق والتشبيك مع قسم العلاج الطبيعي في جامعة الأزهر بمدينة غزة .
وقد قام فريق العمل بإلقاء لقاء توعوي صحي خاص بالعلاج الطبيعي لفئة المسنين البالغ عددهم 20 مسنة.
وتضمن اللقاء الحديث عن العلاج الطبيعي وأنواعه وضرورة الاستفادة منه خاصة لهذه الفئة العمرية.
حيث تخلل اللقاء التدريب على بعض الأجهزة الخاصة بالعلاج الطبيعي وتدريب المشاركات عليه.
الجدير ذكره أن جمعية الوداد جمعية تأهيلية تهدف إلى مساعدة كبار السن ودعم حقوقهم والمساعدة في رعايتهم ورفع مستوى الإهتمام لمكانتهم ودورهم في المجتمع.

 

جمعية الوداد تنفذ ورشة عمل بعنوان “لنحيا ونستمر كما تعودنا في العطاء”

رغبةً منها في تلبية احتياجات كبار السن المجتمعية، وتحت عنوان “لنحيا ونستمر كما تعودنا في العطاء” قامت جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي بتنفيذ ورشة عمل لكبار السن في نادي جدودنا للخروج بمبادرات ومقترحات لليوم العالمي لكبار السن والذي يصادف تاريخ 1/10 من كل عام.
وضم اللقاء اليوم 30 سيدة من كبيرات السن في مقر جمعية الوداد الكائن بمدينة غزة وذلك لتسليط الضوء على حقوقهن، واحتياجاتهن، ومتطلباتهن،
من جانبه أكد منسق برنامج الأسرة وكبار السن أحمد مغاري حرص جمعية الوداد على تقديم الدعم والرعاية لهذه الفئة المهمشة ، مؤكداً على أهمية العلاقة المشتركة بينهم في العطاء والتنمية.
وأضاف أحمد مغاري أن هذه الورشة جاءت للخروج بأفكار ليتم تطبيقها في اليوم العالمي لكبار السن وأن تكون فعاليات اليوم نابعة من أفكار هذه الفئة.
وقدمت المسنة آمنة نشوان الشكر الجزيل للجمعية التي تؤدي دوراً ريادياً في المجتمع الفلسطيني ، وتساهم بشكل كبير في رعاية ودعم هذه الشريحة.
ويأتي هذا النشاط ضمن سلسلة من أنشطة نادي بيت جدودنا التابع لجمعية الوداد.

جمعية الوداد تنفذ دراسة ضمن أنشطة حملة مناصرة كبار السن

جمعية الوداد تنفذ دراسة ضمن أنشطة حملة مناصرة كبار السن

غزة/ جمعية الوداد/عمر البلعاوي:

ضمن فعاليات حملة مناصرة كبار السن2016 نفذت جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي دراسة حول أثر التمييز على كبار السن بتمويل كريم من المؤسسة الدولية لرعاية كبار السن Help Age Internal. والجدير بالذكر أن هذه الدراسة جاءت لتُسلّط الضوء على وضع كبار السن في قطاع غزة مع تحديد ماهيّة وجود تمييز أو إساءة تمارس ضد كبار السن في مجالات الحياة المختلفة, مع تأثير هذا التمييز وانعكاساته على حياتهم.

وقال د. “نعيم الغلبان” رئيس مجلس إدارة جمعية الوداد “إن هذه الدراسة جاءت ضمن إطار أنشطة حملة مناصرة كبار السن التي تنفذها جمعية الوداد منذ عدة أعوام, والتي تأتي لتكمل الدور الأساسي الذي تلعبه الجمعية في سبيل مساندة كبار السن, فالجمعية تسعى دوماً لتسليط الضوء على أهم المحاكمات التي تؤثر على جودة حياة كبار السن مع محاولتها مناصرة قضاياه من خلال فعاليات عديدة تنفذها لتصل بصوتهم الى صناع القرار”.

وذكرت م. “نسمة السيد” منسقة الحملة في قطاع غزة أن هذه الدراسة استهدفت ما يقارب 200 مسنـ/ـة أغلبهم من رواد “نادي بيت جدودنا” وأن هذه الدراسة ترصد نسبة التمييز والإساءة التي يتعرض لها مسنو قطاع غزة في مجالات مختلفة وأثر هذا التمييز على أوضاعهم الاجتماعية والصحية والنفسية, وأن نتائج هذه الدراسة ستكون جاهزة خلال الأسبوع الحالي ليتم مناقشتها مع صناع القرار من خلال لقاء سيتم عقده مع كل من ممثلي وزارة الصحة والتربية والتعليم والشئون الاجتماعية والاعلام اضافة للمؤسسات المناصرة لكبار السن في قطاع غزة للخروج بعدد من الاجراءات التي تضمن لكبار السن المساواة مع فئات المجتمع الأخرى و توفر لهم الحياة الكريمة. اضافة لوضع بعض التوصيات المتعلقة بتضمين كبار السن في الخطط الاستراتيجية للجهات المعنية https://www.casinoelarab.com/لعبة-السلوتس.