جمعية الوداد تقيم حفلاً ثقافياً لإطلاق كتاب مخاطرة الذاكرة

في تحدٍ للذاكرة ووسط حضور جماهيري لافت، أقامت جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي مساء اليوم على أرض مسرحها الثقافي احتفالا ثقافياً لإطلاق كتاب “مخاطرة الذاكرة”.

 

حيث جاء هذا الاحتفال من أجل اختتام مشروع أجيال العودة الذي أطلقته جمعية الوداد بالشراكة مع هيئة خدمات الأصدقاء الأمريكية “كويكرز”.

 

وتناول الحفل عرض لقصص من التراث والبلاد والتاريخ جاء من وحي أقلام متدربين التحقوا بعدة دورات تدريبية متخصصة ضمن مشروع أجيال العودة،

 

في مستهل كلمته رحب الدكتور نعيم الغلبان/ رئيس مجلس إدارة جمعية الوداد بالحضور، مؤكدا على أهمية دور الشباب في الدفاع عن قضاياهم العادلة بما فيها حق العودة، داعيا إياهم إلى عدم الالتفات إلى الهوامش التي تلهيهم عن تلك القضية الجوهرية.

 

كما وأكد الدكتور الغلبان أن هذا الحفل والعروض المسرحية المستوحاة من نصوصه هذا يدلل على أن الشعب الفلسطيني لازال الأفضل في عزيمته وإرادته عن كل الشعوب العربية، فرغم الألم والهم ما زال هو الأكثر فهماً لقضيته.

 

هذا وقد تخلل الحفل توزيع نسخ من كتاب خاطرة الذاكرة باللغة العربية على الحضور إضافة إلى العرض المسرحي المتاهة، واختتم الحفل بتوزيع شهادات شكر لكل المشاركين في المشروع على جهدهم المتواصل في إنجاح مشروع أجيال العودة.